الخميس 01 أكتوبر 2020 الساعة 11:21 م

تقارير وأخبار خاصة

"وقف الضم".. أكذوبة النظام الإماراتي لتمرير اتفاقه مع الاحتلال

حجم الخط

أمجد القدرة - صوت الأقصى

شكّك محللون فلسطينيون في التبريرات التي ساقها النظام الإماراتي من وراء إقدامه على إعلان التطبيع الكامل مع الاحتلال، بالقول إن الخطوة جاءت مقابل تخلّي العدو عن خطة ضم أراضٍ من الضفة الغربية المحتلة والأغوار الفلسطينية.

وأوضح الكاتب والمحلل السياسي أحمد أبو زهري أن اعلان الاتفاق الاماراتي الصهيوني صاحبه الكثير من التضليل والأكاذيب خاصة المتعلقة بوقف خطة الضم, مشيراً إلى أن الولايات المتحدة والاحتلال نفيا أن يكون الاتفاق مع النظام الاماراتي أوقف خطة ضم الضفة.

وبين أبو زهري أن الاتفاق جاء تتويجاً لعلاقات سرية امتدت لسنوات بين النظام الاماراتي والاحتلال الصهيوني ويشكل هدية انتخابية لنتنياهو, مشدداً على أن النظام الإماراتي يتخذ من العدو الصهيوني درعاً أمام ايران.

بدوره أكد أستاذ العلوم السياسية عبد الستار قاسم أن ترامب أوقف خطة الضم بسبب المشاكل والأزمات الأمريكية الداخلية, لافتاً إلى أن النظام الاماراتي يخدع الشعوب العربية بزعمه أن الاتفاق يحافظ على فلسطين.

وفي رد متوقع أكد رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو أن خطة الضم باقية ولكنها عُلقت مؤقتاً، في ذات الوقت قال المبعوث الأميركي السابق إلى الشرق الأوسط، إنه تم إرجاء تنفيذ خطة الضم، بحيث أن الخطة ما زالت مدرجة ولم يتم إلغاؤها, ما يدحض مزاعم النظام الإماراتي بأن اتفاقه مع العدو جاء للحفاظ على أرض فلسطين.

استمع للنسخة الصوتية لتقرير الزميل أمجد القدرة:

">