الأحد 15 مارس 2020 الساعة 08:59 ص

تقارير وأخبار خاصة

أموالاً طائلة تنفق على لجنة التواصل مع المجتمع الصهيوني.. ودعوات بحلها

حجم الخط

امجد القدرة - صوت الأقصى

دعت فصائل فلسطينية منظمة التحرير إلى حل ما تسمى بلجنة التواصل مع المجتمع الإسرائيلي" المنبثقة عنها، وترى الفصائل أن هذه اللجنة جريمة وطنية وأخلاقية، وشكل من أشكال التطبيع مع العدو المرفوض شعبيا.

وأوضح الناطق باسم حركة الأحرار ياسر خلف أن دعوة السلطة للتعايش مع الاحتلال والتواصل مع المستوطنين مرفوضة فلسطينيا خاصة أنها تأتي في ظل المخاطر التي تحاك ضد القضية, مؤكداً أن الشعب الفلسطيني يرفض كل أشكال التطبيع والتواصل مع العدو الصهيوني لما يمثل من خيانة وطنية وقومية.

بدوره استغرب القيادي في الجبهة الشعبية علام الكعبي استمرار عمل لجنة التواصل مع المجتمع الصهيوني في الوقت الذي يواجه به الفلسطينيون موجات التطبيع مع العدو, داعياً بوقف عمل هذه اللجنة ومحاكمة أعضاءها.

وبين الكاتب والمحلل السياسي فايز أبو شمالة أن لجنة التواصل جاولت أن تؤثر على انتخابات الكنيسيت الصهيوني الأخيرة لصالح حزب أزرق أبيض بقيادة غانتس, مستغرباً من انفاق ملايين الدولارات لصالح عمل لجنة التواصل في ظل اشتداد الفقر والبطالة في صفوف الفلسطينيين.

وتتماهى سلطة فتح مع مشاريع الاحتلال وتساهم في فتح قنوات التطبيع بين الاحتلال والعرب في جريمة أخلاقية ووطنية وقومية, في ظل التحديات والمخاطر التي تحيط بالقضية الفلسطينية, ومساعي الاحتلال لتنفيذ صفقة القرن.

استمع للنسخة الصوتية لتقرير الزميل أمجد القدرة:

">