الخميس 13 فبراير 2020 الساعة 09:02 ص

تقارير وأخبار خاصة

غادر القطاع بعد زيارة استمرت لأيام

فصائل: رفض وفد فتح للقاء الفصائل يدعم "صفقة القرن"

حجم الخط

عمر عوض- صوت الاقصى

غادر عضوا اللجنة المركزية لحركة فتح روحي فتوح واللواء اسماعيل جبر، قطاع غزة عبر حاجز ببيت حانون بعد زيارة استمرت عدة أيام لغزة دون عقد لقاء مع حركة حماس والفصائل الفلسطينية.

وبين عضو القيادة السياسية لحركة حماس د. صلاح البردويل ان حركته رفضت طلب فتح بعقد لقاء ثنائي بين الحركتين دون الفصائل الأخرى، وقال البردويل:" هذا امر مخجل".  

من ناحيته رأى رئيس المكتب السياسي لحركة المجاهدين الدكتور نائل أبو عودة، ان ما قام به الوفد استخفاف فتح بالفصائل الفلسطينية الاخرى، وقال:" اننا نقف امام حالة استخفاف بالفصائل والكل الفلسطيني، وهذا يخدم اجندة الاحتلال ويكرس حالة الانقسام الفلسطيني".

الى ذلك عد الناطق باسم حركة الاحرار ياسر خلف تهرب فتح من لقاء الفصائل دليل على دعم فتح للأجندات الصهيوأمريكية. وقال قيادة فتح الحالية هي جزء من صفقة القرن".

ودعا عضو الهيئة السياسية لحركة حماة الأقصى سامح عودة فتح بتغليب الوحدة الوطنية على التعصب الحركي، وبين أن خروج الوفد بدون عقد اللقاء الوطني يكشف نية فتح بعدم اهتمامها بما تتعرض له القضية الفلسطينية".

وقال عودة:" تهرب حركة فتح من لقاء الكل الفلسطيني بغزة يضع علامة استفهام كبيرة حول دور الحركة في التصدي لصفقة القرن ".

استمع للنسخة الصوتية لتقرير مراسلنا عمر عوض:

">

...