-

53 مستوطنًا يقتحمون الأقصى وسط قيود مشددة

القدش المحتلة - صوت الأقصى

اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين صباح اليوم الاثنين، المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.

وأغلقت قوات الاحتلال باب المغاربة الساعة العاشرة والنصف صباحًا، عقب انتهاء فترة الاقتحامات الصباحية لهؤلاء المتطرفين اليهود، علمًا أن هناك جولة اقتحامات أخرى بعد صلاة الظهر.

وذكر مسؤول العلاقات العامة والإعلام بدائرة الأوقاف الإسلامية فراس الدبس، أن 53 متطرفًا بينهم 12 طالبًا من طلاب الجامعات والمعاهد اليهودية اقتحموا المسجد الأقصى، وتجولوا في باحاته بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال.

وأوضح أن مرشدين يهود قدموا لهؤلاء المستوطنين شروحات عن "الهيكل" المزعوم، فيما أدى بعضهم طقوسًا تلمودية في المسجد، وتحديدًا بالجهة الشرقية منه.

وكانت قوات الاحتلال فتحت الساعة السابعة صباحًا باب المغاربة، ونشرت وحداتها الخاصة وقوات التدخل السريع في باحات الأقصى وعند أبوابه، وسط قيود تفرضها على دخول الفلسطينيين إلى المسجد.

ويتعرض الأقصى يوميًا (عدا الجمعة والسبت) لسلسلة انتهاكات واقتحامات من قبل المستوطنين وشرطة الاحتلال، وعلى فترتين صباحية ومسائية.

وصعد الاحتلال خلال يناير المنصرم من استهدافه للأقصى، الذي شهد عدة تطورات خطيرة في سياسة الاحتلال تجاهه، إضافة الى مواصلة الاقتحامات من قبل الوزراء وأعضاء الكنيست، حيث اقتحمه 1918 مستوطنًا وطالبًا يهوديًا.

كلمات مفتاحية