-

في ظل استمرار صراع الأدمغة

داخلية غزة تعرض اعترافات عملاء للاحتلال

غزة - صوت الأقصى

بثت وزارة الداخلية والأمن الوطني مساء اليوم اعترافات عدد من المتعاونين والمتخابرين مع الاحتلال الإسرائيلي اعتقلوا مؤخرا على يد جهاز الأمن الداخلي.

وأوضحت الداخلية أن عملية اعتقال هؤلاء العملاء حول عملية تسلل الوحدة الإسرائيلية الخاصة شرق محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة في نوفمبر الماضي والتي كشفتها المقاومة الفلسطينية.

وكشف تسجيل الفيديو أنه تم اعتقال 45 متخابرا ومتعاونا مع الاحتلال منذ الحملة الأمنية التي شنت عقب عملية التسلل الصهيونية.

من جهته قال المتحدث باسم الداخلية إياد البزم،:" نوجه رسالة للاحتلال وعملائه، بأن العملاء في غزة هم في قبضة الأجهزة الأمنية".

وأضاف:"الأجهزة الأمنية استطاعت أن تلقي القبض على 45 عميلاً بعد الحادث الأمني شرق خانيونس في نوفمبر الماضي، وهم قيد التحقيق الآن".

وتابع :" أمام العملاء رسالة واحدة بأن يسلموا أنفسهم ويعودوا للوطن، أو يواجهوا يد العدالة والقانون".

وأشار إلى أن الاحتلال يحاول إيجاد عملاء لمساعدته في ارتكاب الجرائم ضد أبناء شعبنا

وحذر أبناء شعبنا من التفاعل على صفحات الاحتلال على وسائل التواصل الاجتماعي، الرسمية وغير الرسمية، مؤكداً أنها من وسائل للإسقاط.

وتابع بالقول :"البزم: إذا ما وقع أي مواطن في وحل التخابر، عليه بالمبادرة قبل أن يتورط في دماء أبناء شعبه، وأن يتوجه لوزارة الداخلية لتسليم نفسه، وسنتعامل معه بكامل السرية".

كلمات مفتاحية