-

بعد الإجراءات الجديدة

أبو مرزوق يوجه سؤالاً محرجاً لقادة حركة فتح

غزة - صوت الأقصى

قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق إن حركة فتح حين اختلفت مع حركة حماس عملت على تجويع قطاع غزة وشاركت في الحصار عليه وقطعت رواتب الموظفين.


وتساءل أبو مرزوق في تغريدة له على تويتر:" ماذا فعلت فتح حين اختلفت مع الاحتلال"؟.


وقال:" قادة فتح الكرام حينما إختلفتم مع حماس تركتم المعابر، وقطعتم الرواتب، وأفقرتم غزة، وقطعتم الكهرباء، وتفاخرتم بالتنسيق الأمنى، وأضعتم الضفة، وحاصرتم غزة، وتم حل التشريعي، ودمرتم ما تبقي من مؤسسات، والتهديد بإجراءات جديدة في إزدياد"..


وختم تغريدته قائلاً:" والسؤال عندما اختلفتم مع الاحتلال ماذا فعلتم له ؟".


وكان عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح هدد باتخاذ المزيد من الإجراءات ضد سكان قطاع غزة.



كلمات مفتاحية