-

خطة صهيونية لتقييد نشاطات تركيا في القدس

وكالات - صوت الأقصى

كشفت قناة "ريشت كان" العبرية، الليلة الماضية، عن أن مجلس الأمن القومي الصهيوني بدأ في إعداد خطة لتقييد النشاطات التركية في مدينة القدس.


وبحسب القناة، فإن مؤسسة (تيكا) التركية التي تنشط في القدس تعمل على تعزيز مكانة أنقرة في القدس والأقصى من خلال مشاريع تعمل على تنفيذها بهدف استقطاب السكان.


وادعت القناة، أنه خلال الأشهر الأخيرة وردت معلومات استخباراتية بشأن عقد لقاءات بين عناصر من تلك المؤسسة مع أفراد من الحركة الإسلامية في الداخل وربما نشطاء من حماس في القدس.


ووفقا لمزاعم القناة، فإن هناك شبهات حول أعضاء تلك المؤسسة التركية بنقل معلومات حساسة وأموال إلى نشطاء من حماس، مدعيةً أن نشطاء أتراك يحرضون ويمولون نشاطات تحريضية في محاولة من تركيا لكسب مكانة خاصة في القدس والمسجد الأقصى من خلال ضخ ملايين من الدولارات إلى شرقي القدس بهدف كسب الشعبية.


وأشارت إلى أن رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو أبدى تأييده للخطة وضرورة تطبيقها فورا.


وبحسب القناة، فإن الخطة تتضمن إلزام المؤسسة التركية بالحصول على ترخيص لنشاطاتها قبل البدء بها، على أن يتم النظر في طلبها عند كل نشاط ومن ثم منحها الموافقة أو منعها وفقا للتأكد من انسجامها مع متطلبات القانون.

كلمات مفتاحية