-

لا حرية لأبنائكم بدون حسن

ماذا ردت والدة الأسير حسن سلامة على والدة شاؤول؟

غزة - صوت الأقصى

وجهّت والدة الأسير حسن سلامة المعتقل في سجون الاحتلال الصهيوني منذ عام 1996، ومحكوم عليه بالسجن 48 مؤبدًا وثلاثين عامًا رسالة إلى والدة الجندي الصهيوني الأسير لدى كتائب القسام شاؤول آرون منذ عام 2014.


وقالت والدة سلامة في مقطع فيديو متداول نُشر يوم السبت، إنها لم ترَ نجلها حسن منذ 24 عامًا، وهي الآن مقعدة ومريضة.


وخاطبت والدة الجندي آرون قائلة "أنتِ منذ 4 سنوات (لم تشاهدي ابنك) والآن تطالبي بالإفراج عنه وتتحسري عليه، أنا منذ 24 سنة لم أشاهد ابني".


وأضافت "نفسي أشاهد ابني (حسن) وأزوّجه وأفرح به".


وخاطبت أم الأسير حسن رئيس حكومة الاحتلال الصهيوني بنيامين نتنياهو بالقول إن الإفراج عن الجنود الصهاينة الأسرى في قطاع غزة سيكون مقابل إطلاق سراح حسن والأسرى والأسيرات من سجون الاحتلال.


وأكّدت "بدون حسن وكل الأسرى والأسيرات لا يمكن يطلعوا مساجينكم اللي عنّا".


وبعثت والدة الجندي الصهيوني أورون شاؤول الأسير لدى كتائب القسام خلال حرب غزة عام 2014، برسالة إلى قائد حركة حماس بغزة يحيى السنوار طالبته فيها بإعادة ابنها.


وقالت والدة الجندي "زهافا شاؤول" كما نقل موقع "واللا" العبري اليوم الخميس، مخاطبة السنوار: "ابني أورون بين يديك وليس لدي أي معلومات عن مصيره، لا من جانبك ولا من جانب الحكومة الإسرائيلية، أنا لا أريد أن تمر أي أم فلسطينية أو إسرائيلية بما مررت به منذ ذلك اليوم المشين الصعب، لجأت إلى حكومة إسرائيل وأتوجه إليك بطلب مماثل أعيد لي أورون".


وأسرت القسام شاؤول في كمين شرق مدينة غزة، بعد التفجير الناقلة التي كان يستقلها وقتل وأصيب فيها عدد كبير من الجنود الصهاينة في 20 يوليو 2014 خلال حرب 2014.


وترفض حركة "حماس" بشكل متواصل تقديم أي معلومات حول الجنود الأسرى لدى جناحها العسكري قبل التزام الاحتلال الصهيوني بتنفيذ عدة شروط أهمها إطلاق سراح أسرى "صفقة شاليط".



كلمات مفتاحية