-

استمرار الحصار لن يجلب السلام للمنطقة

مفوض الاونروا: أوجه نداءً للعالم بإنقاذ القطاع الصحي بغزة

إياد أبو ريدة - صوت الأقصى

حذر "بيير كرينبول" المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، من خطورة تفاقم الوضع الصحي والانساني في قطاع غزة، لا سيما مع تزايد الاعتداءات الصهيونية في القطاع.


وأكد كرينبول خلال مؤتمر صحفي أمام مقر "الاونروا" الرئيسي بغزة، صباح اليوم، أن قطاع غزة يواجه كارثة صحية وانسانية كبيرة سيكون لها تداعيات لا تحصى على كافة مناحي الحياة الاساسية في القطاع بفعل استمرار الحصار الصهيوني.


وندد كرينبول بالاعتداءات الصهيونية ضد المتظاهرين السلمين على الحدود الشرقية للقطاع واستخدام الاحتلال القوة المفرطة بحقهم، قائلاً:" القوات "الإسرائيلية" استخدمت الذخيرة الحية لتلحق ضررًا كبيرًا في الأعضاء الداخلية والعظام للمتظاهرين".


ووجه مفوض "الاونروا" نداء عاجلاً الي دول العالم، ناشد فيه بضرورة التدخل العاجل والفوري من أجل إنقاذ القطاع الصحي في غزة.


وأوضح أن استمرار الحصار على غزة ومنع الاحتلال إدخال مستلزمات الأساسية لسكان القطاع وخاصة الصحية ستؤدي لتداعيات خطيرة وصولاً للانفجار، وقال،: "أقول للعالم إن تجريد غزة من الانسانية لن يجلب السلام للمنطقة".


ويتعرض قطاع غزة لحصار شديد من قبل الاحتلال الصهيوني تارة ومن رئيس السلطة محمود عباس تارة أخرى وهو ما ألقى بظلاله على كافة مناحي الحياة في غزة وتسببه لشلل كامل في جميع القطاعات الأساسية.


استمع لجانب من المؤتمر الصحفي: 


كلمات مفتاحية