-

بعد طرد السفير من أنقرة

تركيا تطلب من القنصل الصهيوني بإسطنبول مغادرة البلاد

غزة - صوت الأقصى

طلبت وزارة الخارجية التركية، صباح اليوم الأربعاء، من القنصل الصهيوني العام في إسطنبول مغادرة البلاد، والعودة للكيان الصهيوني، وذلك بعد ارتكاب قوات الاحتلال مجازر  بحق المتظاهرين السلمين شرق قطاع غزة وقتل 63 فلسطينيا خلال الاحتجاجات على الحدود مع القطاع.

 

وذكرت وكالة "الأناضول" التركية، أن وزارة الخارجية التركية استدعت القنصل الصهيوني في إسطنبول، "يوسي سفري ليفي"، في ساعة متأخرة من مساء أمس الثلاثاء، وطالبته بمغادرة البلاد.


وجاءت هذه الخطوة التركية في أعقاب طرد السفير الصهيوني، إيتان رائيه، في انقرة وذلك بعد أن طالبت وزارة الخارجية الصهيونية القنصل التركي في القدس بالمغادرة والعودة إلى بلاده.


ودعت تركيا، يوم الاثنين الماضي، إلى اجتماع منظمة التعاون الإسلامي، لمناقشة نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، وأعلنت استدعاء سفيريها في واشنطن وتل أبيب على خلفية أحداث غزة، التي أدت إلى مقتل 63 فلسطينيا وإصابة الآلاف.

كلمات مفتاحية