-

تقليد فاشل

مستوطنون أطلقوا طائرة حارقة باتجاه غزة فأحرقت حقولهم

وكالات - صوت الأقصى

أطلق 3 مستوطنين بعد ظهر اليوم طائرة ورقية حارقة باتجاه قطاع غزة في محاولة لإشعال حريق في مزروعات الفلسطينيين شرق مدينة غزة، إلا أن الطائرة ارتدت إلى مستوطنة "ناحل عوز" شرق غزة بفعل الرياح الغربية متسببة بحريق في المستوطنة.


وذكرت وسائل إعلام صهيونية أن أجهزة الأمن الصهيوني اعتلقت المستوطنين الثلاثة لتسببهم في الحريق.


وذكرت صحيفة "هآرتس" العبرية أن المستوطنين الثلاثة - وأحدهم المسئول عن حملة إطلاق سراح الجندي "أليؤور ازاريا" قاتل الشهيد عبد الفتاح الشريف بالخليل – قاموا بإطلاق طائرة ورقية محملة بمادة حارقة قاصدين إرسالها لحقول قطاع غزة، في حين حالت الرياح الغربية النشطة أمام تحركها غرباً فارتدت إلى الشرق وأحرقت أحد الحقول في ناحال عوز.


وأدان عضو الكنيست ورئيس مجلس أشكول الأسبق حايين يلين إطلاق الطائرة قائلاً إن أحد اليهود عرض حياة الجيش والسكان للخطر وأطلق طائرة حارقة في محاولة لمحاكاة طائرات القطاع، إلا أنها ارتدت علينا وأحرقت منطقة في ناحال عوز.


وحاول هؤلاء الثلاثة تقليد الشبان الفلسطينيين الذين يطلقون الطائرات الورقية والبالونات الحارقة من قطاع غزة تجاه مستوطنات غلاف قطاع غزة ما تسبب في إحراق مئات الدونمات الزراعية للمستوطنين.

كلمات مفتاحية