-

الاحتلال ينشر خرائط لـ"مواقع إيرانية" قصفها بسوريا

وكالات - صوت الأقصى

نشر الاحتلال الصهيوني صباح الجمعة صورًا وخرائط قال إنها "لأهداف إيرانية استهدفها في الأراضي السورية فجر أمس الخميس".

 

جاء ذلك في تغريده نشرها الناطق باسم قوات  الاحتلال أفيخادي أدرعي عبر حسابه في مواقع التواصل الاجتماعي تضمّنت عبارات توضيحية باللغة العربية.

 

وتظهر الخرائط 4 مواقع قال الجيش إنها "استخبارية إيرانية في كل من تل القليب وتل غربة وتل مقداد وتل النبي يوشع (جنوب سوريا)".

 

ونشر صورًا أيضًا لموقعين أحدهما للخدمات اللوجستية شمال دمشق، وآخر تابع لـ"فيلق القدس" الإيراني في الكسوة بريف دمشق شمل مباني تخزين وسيارات.

 

ونقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن الجيش الإسرائيلي قوله إن "الأهداف شملت أيضًا مواقع لميليشيات موالية لإيران (لم يحددها) قرب الحدود السورية الجنوبية تشمل مواقع للمراقبة وجمع المعلومات".

 

وذكر الجيش أن العملية التي نفذها أمس سميت "بيت الورق" واستمرت ساعة ونصف تم خلالها استهداف 50 موقعا "وهي العملية الأوسع ضد سوريا منذ عام 1974"، وهي جزء من عملية أوسع أطلق عليه اسم "الشطرنج"، بحسب الصحيفة.

 

وقال جيش الاحتلال إن الأهداف "لم تكن تعمل شرقًا وجنوبًا وشمالًا ضد مقاتلي المعارضة الذي يسيطرون على مناطق حدودية بل غربًا باتجاه مواقع عسكرية إسرائيلية في الجولان".

 

وأمس، أعلن الجيش الإسرائيلي أن عمليته في سوريا جاءت ردًا على قصف "فيلق القدس" الإيراني مواقع له في هضبة الجولان المحتل في وقت متأخر من مساء الأربعاء، وهو ما نفته طهران.

 

وسادت منطقة الجولان حالة استنفار شديد خلال الأيام الماضية عقب تهديد طهران بالانتقام من هجمات إسرائيلية استهدفت في الأشهر والأسابيع الأخيرة عدة مواقع في سوريا قتل فيها ضباط إيرانيون.

كلمات مفتاحية