-

فرنسا تفقد قلب دفاعها في مونديال روسيا

وكالات - صوت الأقصى

كشف الفرنسي آرسين فينغر، مدرب أرسنال الإنجليزي، اليوم، أن المدافع لوران كوسيلي سيغيب لستة أشهر عن الملاعب بعد الإصابة التي تعرض لها خلال مواجهة أتلتيكو مدريد بالدوري الأوروبي.

 

وقال فينغر للصحفيين قبل مواجهة ليستر سيتي في البريميرليغ غدا الأربعاء: "الألم يعتصر كوسيلني بعدما خضع لجراحة، سيغيب عن كأس العالم ولن تشاهدونه حتى ديسمبر".

 

ويشكل غياب كوسيلني عن كأس العالم 2018 ضربة قاسية لقلب الدفاع البالغ 32 عاما، لاسيما بعد إعلانه أن مشاركته في المونديال الروسي ستكون الأخيرة له مع منتخب الديوك.

 

كما أن غيابه عن المونديال يشكل ضربة قوية جدا للمنتخب الفرنسي، بحسب ما أشار الجمعة مدرب الأخير ديديه ديشان بعد معرفته بحجم الإصابة، قائلا:"أنا حزين جدا من أجل لوران لأن كأس العالم هذه كانت لحظة مهمة جدا في مسيرته، أتمنى له كل الشجاعة وعودة حميدة إلى الملاعب".

 

وخرج كوسيلني الذي خاض 51 مباراة دولية، بعد 12 دقيقة من المباراة التي خسرها أرسنال الخميس الماضي أمام مضيفه أتلتيكو مدريد الإسباني بهدف نظيف في إياب نصف نهائي الدوري الأوروبي.

 

ويستهل منتخب فرنسا مشواره في نهائيات كأس العالم 2018، في روسيا، بمواجهة نظيره الأسترالي، يوم 16 يونيو المقبل، وذلك ضمن مباريات المجموعة الثالثة، التي تضم أيضا منتخبي الدنمارك وبيرو.

 

المصدر: وكالات

كلمات مفتاحية