-

مسيرات حاشدة

حماس تدعو لتوسيع رقعة الاشتباكات

غزة - صوت الأقصى

دعت حركة حماس إلى توسيع رقعة الاشتباكات مع الاحتلال الصهيوني رفضاً لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.


وأكد الناطق باسم حماس عبد اللطيف القانوع خلال مسيرة حاشدة في شمال قطاع غزة بعد صلاة الجمعة اليوم أن مدينة القدس خطٌ أحمر ولا دولة فلسطينية بدونها.


ووصف القانوع قرار ترامب بالمتعجرف الذي يريد تكرار وعد بلفور من جديد ويمنح الاحتلال شيئاً لا يملكه وليس من حقه.


من جهته طالب فتحي حماد عضو المكتب السياسي لحركة حماس الشعوب العربية والإسلامية إلى الانتفاض نصرة للقدس.


وأكد حمّاد أن القدس إسلامية وعربية الهويّة وليست للفلسطينيين فقط وهذا يتطلب أن تنتفض كافة الشعوب لنصرتها ومنع تهويدها.


بدوره قال القيادي في حركة حماس جمال أبو عون في حديث لمراسلنا خلال مسيرة وسط قطاع غزة إن استمرار هبّة الفلسطينيين لأجل مدينة القدس يُؤكد أن القضية لم تمت في قلوبهم وأن  رهانات الاحتلال على ملل الناس ونسيانهم مجرد أوهام.


ودعا أبو عون إلى إطلاق يد المقاومة في الضفة الغربية لتلقين الاحتلال درساً لن ينساه وتشكيل جبهة شعبية ضاغطة ليدفع ثمن حماقاته.


وشدد أبو عون على ضرورة توحيد الصف الفلسطيني وترتيب البيت الداخلي لمواجهة هذه المخططات.


وانطلقت بعد صلاة الجمعة مظاهرات حاشدة وسط وشمال قطاع غزة تزامناً مع مواجهات في الضفة الغربية.


كما انطلقت مسيرات في الأردن رفضاً لقرار ترامب.


كلمات مفتاحية