-

نيويورك تايمز تؤكد صحة تسريبات المخابرات المصرية

وكالات - صوت الأقصى

أعلنت صحيفة نيويورك تايمز تمسكها بصحة تسريباتها لمكالمات ضابط المخابرات الحربية المصري أشرف الخولي مع عدد من الإعلاميين والفنانين، والتي يوجههم فيها لشن حملات تتعلق بالأوضاع الداخلية وقضايا المنطقة، خاصة منها القدس والأزمة الخليجية.

 

ونشرت الصحيفة تصريحا لمحرر الشؤون الدولية مايكل سلاكمان، يقول فيه إن التقرير عبارة عن عمل صحفي معمق مهم ومترابط، وإن الصحيفة تتمسك بكل ما جاء فيه من معلومات.

 

كما قالت صحيفة نيويورك تايمز إن الإعلامي المصري عزمي مجاهد أكد في مقابلة أجرتها معه صحة التسجيلات المسربة المتعلقة بوضع القدس، موضحا أن ضابط المخابرات من معارفه القدامى. ويأتي تأكيد الصحيفة صحة التسجيلات في مواجهة حملة من التشكيك يقودها مؤيدون للسلطة في مصر.

 

والتسجيلات التي بثتها قناة "مكملين" المصرية المعارضة تضمنت مكالمات ضابط المخابرات الحربية أشرف الخولي مع عدد من الإعلاميين من أمثال عزمي مجاهد، وفنانين على غرار يسرا وعفاف شعيب، وقد أمر النائب العام المصري نبيل صادق بالتحقيق فيها.

 

وفي ما يتعلق بالوضع الداخلي لمصر، تم توجيه الإعلاميين والفنانين المؤيدين للسلطة لشن حملة على رئيس الوزراء أحمد شفيق إن هو قرر الترشح لانتخابات الرئاسة المقبلة، وقد قرر شفيق  قبل أيام عدم الترشح.

 

وعلى الصعيد الخارجي، يوجه ضابط المخابرات الحربية هؤلاء للتهوين من شأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل، ويدعوهم للترويج لأن تكون مدينة رام الله عاصمة لفلسطين بدلا من القدس، كما تتضمن توجيهاتهم لمهاجمة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وكذلك الكويت بحجة أنها وقفت إلى جانب قطر في الأزمة الخليجية الراهنة.

 

المصدر : الجزيرة

كلمات مفتاحية