-

الاحتلال يبعد 5 مقدسيين عن الأقصى لـ15 يوماً

الضفة المحتلة - صوت الأقصى

أبعدت شرطة الاحتلال الصهيوني، اليوم الأربعاء، خمسة مقدسيين عن المسجد الأقصى المبارك لمدة 15 يوما، بقرار من "محكمة الصلح" الإسرائيلية غربي القدس المحتلة.

 

وأفاد محامي نادي الأسير الفلسطيني مفيد الحاج أن قاضي المحكمة، أصدر قرارا بالإفراج عن كل من عضو إقليم حركة فتح عوض السلامية وشقيقه أشرف، وطارق وأحمد العموري، ومحمد الشلبي بعد التحقيق معهم دون عرضهم على المحكمة، بشرط الإبعاد عن المسجد الأقصى لمدة 15 يوما، والتوقيع على كفالتين طرف ثالث وشخصية بقيمة 10 آلاف شيكل لكل واحد منهم.

 

وأضاف أن المحكمة وجهت ضد المقدسيين الخمسة، تهمة المشاركة في احتجاجات المسجد الأقصى يوم الجمعة الماضي.

 

وأفرجت محكمة الصلح مساء الأربعاء عن رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أمجد أبو عصب، بشرط الحبس المنزلي لمدة 5 أيام، وعدم استخدام الهاتف، ودفع كفالة مالية قيمتها ألف شيكل.

 

وكان الاحتلال قد اعتقل كل من أمجد أبو عصب وعوض وأشرف السلايمة، وطارق وأحمد العموري ومحمد الشلبي، و3 شبان من العيسوية، ضمن حملة اعتقالات نفذتها قوات الاحتلال فجر الأربعاء.

 

وأفاد محامي نادي الأسير الفلسطيني مفيد الحاج، أن محكمة الصلح مددت الأربعاء، توقيف 3 شبان من قرية العيسوية إلى يوم الأحد المقبل، وجهت لهم تهمة المشاركة بمواجهات في القرية.

كلمات مفتاحية