-

بمهرجان انطلاقة حماس الـ30 في لبنان

ماهر صلاح: من أشعل "الحرب" ضد القدس يتحمل نتائجها

وكالات - صوت الأقصى

جدد ماهر صلاح رئيس حركة المقاومة الإسلامية "حماس" بالخارج دعوه حركته لجماهير شعبنا الفلسطيني بالاستمرار في حراكه أجل إسقاط قرار ترامب.



وقال صلاح في كلمة له بمهرجان انطلاقة حماس الـ 30 الذي أقامته الحركة في صيدا بلبنان الأحد :"ندعو شعبنا للاستمرار في حِراكه من أجل إسقاط قرار ترمب ولابد من عمل وطني مشترك في الضفة لمواجهة المحتل".



وطالب صلاح بوقفة عربية وإسلامية قادرة على إسقاط قرار ترمب وتبعاته، مشددا بالقول:"سنسقط قرار ترمب وما يسمى صفقة القرن".



واعتبر صلاح أن قرار ترامب يعد انتهاكا صارخا وإعلان على حرب على العرب والمسلمين، مؤكدا على أن من أشعل الحرب سيتحمل لهيب نيرانها.



وأضاف :"نحن وكل الفلسطينيين قررنا أن تكون القدس عاصمة فلسطين، ونحن لا نرفض قرار ترمب لاعترافه القدس عاصمة لإسرائيل فحسب، بل لا نعترف بما يسمى بدولة "إسرائيل" أصلاً، هذا قرار ترمب وهذا وعد بلفور وهذا رأينا فيه".



وأبرق برسالة إلى نتنياهو بقوله :"ستتحول فرحتكم بهذا القرار إلى حسرة وندامة وسوف تتمزق دولتكم المزعومة ويلقى بها في مزبلة التاريخ، وما يحصل اليوم ما هو إلا الشرارة الأولى، والنار قادمة وستحرقكم، ولا تهمنا وعودكم ولا نأبه بقراراتكم".




كلمات مفتاحية