-

درش شاليط

د. يوسف رزقة

وزير الإعلام السابق

مقالات أخرى للكاتب عدد مقالات الكاتب [1170]

معبر رفح ينتظر قراراً سيادياً يسترجع الكرامة العربية

دقيقتـان

الهدم ..

الممثل الوحيد في القفص

حسرات..

د.يوسف رزقة

نقترب يوما بعد يوم من يوم الأسير الفلسطيني في ١٧/٤/٢٠١٦م. ثمة حالة من التمرين والتسخين في وسائل الإعلام بهذه المناسبة. قبل أيام زعم نيتنياهو أنه تلقى معلومات عن الأسرى اليهود لدى حماس، وأنه يبذل جهودا كبيرة في معالجة هذا الملف. وكذا زعم يعالون وزير دفاعه.

 

وبعد أيام خرج القسام بمؤتمر صحفي وخلفه صور لأربعة أسرى صهاينة، ونفى حدوث أية حوار حول ملف الأسرى مع حكومة العدو، وأن نيتنياهو يكذب، ويضلل شعبه.

 

الأسرى اليهود هم ( أرون شاؤول، وهادار جولدن، وأبراهام منغستو ..) ولا نعرف الأسماء الباقية، وهل هم أربعة أم خمسة، وهل جميعهم أحياء، أم بعضهم أموات؟! المهم أن والد شاؤول خرج عن صمته، وكشف عن مرضه بسبب الألم الذي ألم به لعدم معرفته مصير ابنه، وهل هو حيّ كما توحي بذلك حماس، أم هو ميت كما يخبره الجيش؟! ، وفي جميع الأحوال هو يريد ابنه أو جثة ابنه لكي يرتاح.

 

نعم لكي يرتاح؟! ولكي يرتاح لابد من الكشف عن مصر ولده، ولكي يرتاح في المقابل عشرات الأباء في الأراضي المحتلة، يجب على حكومة العدو أن تدفع الثمن. الثمن يمكن أن تقرره المفاوضات غير المباشرة، ولكن بيننا وبين بدء المفاوضات تلبية إسرائيل لمطالب حماس، وأولها الالتزام بما تمّ الاتفاق عليه في صفقة وفاء الأحرار ، وإطلاق سراح العشرات ممن أعادت دولة العدو اعتقالهم، وإعادة محكمتهم. وقد أعلنت حماس في مرات متعددة أنها لن تدلي بأدنى معلومة عما عندها من كنز قبل إطلاق سراح محرري صفقة وفاء الأحرار .

 

نحن نقترب من الذكرى الثانية لحرب العصف المأكول، ولا أحد يعرف عن الأسرى عند حماس شيئا، وحماس تحسن صنعا في طريقتها الحضارية في إخفاء معلومات الأسرى، وتوفير رعاية كاملة لهم، وهذه شروط نجاح عملية تفاوض جديدة وصفية جديدة للأحرار .

 

يقول والد الجندي أرون شاؤول : " قلبي مع أسر شاؤول، وأعلم أن هذا ليس هو المكان المناسب للحديث عن ذلك؟!" وقال "هرتسل شاؤول" الذي اكتشف إصابته بمرض السرطان مؤخرا في حديث مؤخراً لصحيفة "يديعوت احرونوت" : " إن وضعه الصحي خطير، وإن ما يزيد من آلامه عدم إعادة ابنه للدفن في إسرائيل".

وقال "هرتسل" عن قناعته بأن صفقة تبادل أمر لا مفر منه في نهاية المطاف، إلا أن ذلك سيأخذ الكثير من الوقت ؟!".

 

ونقول نحن لهرتسل إن قلوبنا نحن معلقة بأبنائنا الأسرى، وأنه مهما طال الزمن يجب على حكومتك عقد صفقة جديدة لتحرير أسرى حماس، حتى تتمكن من رؤية شاؤول قبل أن يقتلك السرطان وتموت بحصرتك قبل أن تراه. ولكن عليك أن تتذكر أن عشرات من أباء الأسرى الفلسطينيين ماتوا دون أن يروا أولادهم.

 

إن نيتنياهو يمارس معكم التضليل والمناورة، وعليكم أن تفهموا الحقيقة، وأن ترفعوا أصواتكم لكي يتحرر أبناؤكم، وبإمكان يهود اليمن أن يتحركوا ضد نيتنياهو الذي يهمل ابراهام منغستو الأسير اليمني، وعليهم فضح عنصرية حكومة نيتنياهو.

 

ثمة تجربة، ودرس بليغ وصل للمجتمع الإسرائيلي وقادة الأحزاب في دولة العدو من خلال شاليط، وعليهم البدء مع حماس من النقطة التي انتهى إليها هذا الدرس. إنه لا معلومة إلا بثمن ، ولا تحرير للأسرى قبل تحرير أسرى الشعب الفلسطينين، وعلى رأسهم حسن سلامة، ومحمد حامد، والبرغوثي وغيرهم.

كلمات مفتاحية