الخميس 13 اغسطس 2020 الساعة 01:49 م

تقارير وأخبار خاصة

"حسونة" .. طالبة متوفقة تخطط لدراسة الطب البشري

حجم الخط

على غير استئذان زارت البهجة أسرة السيّد فايز حسونة بعد تفوّق ابنته غادة في الثانوية العامة وحصولها على 99.6% الثالث مكرر في الفرع العلمي بمحافظات فلسطين.

قبل أيام احتفلت أسرة حسونة بتخرج ابنتها الكبرى من كلية طبّ الأسنان لتتوّج فرحة التخرّج بتميز الابنة الثانية على محافظات فلسطين.

تلخّص غادة حسونة أسرار تفوقها بالمواظبة على تلاوة القرآن الكريم الذي تحفظه عن ظهر قلب بعد الاجتهاد في كافة طقوسها الدراسية.

وتضيف:"أشكر الله الذي أعطاني أكثر مما أستحق, أشكر والديّ ومعلماتي ومدرستي لوقوفهم إلى جواري لأنهم فعلاً سبب هذا النجاح الكبير سألتحق بكلية الطب البشري".

وتنساب دموع السيّد فايز حسونة وهو يتحدث متوسطاً زوجته وابنتيه مشيراً أن يوم تفوق غادة هو يوم فرح كبير لأسرته الصغيرة.

ويتابع:"أشكر الله الذي لم يخيب ظني, كانت دوماً مع الله وتتلو القرآن الذي تحفظه, أقول للآباء وفروا الجو المناسب للدراسة والنتائج تكون بعد التوكل على الله".

وتشير والدة حسونة أن يوم تميز غادة كان يوماً خاصّاً في حياتها فالأم صاحبة دور كبير لابد وأن تدرك جيداً مستوى ابنتها الدراسي.

وتضيف:"مرينا بظروف صعبة بدأت بأزمة الكهرباء ثم جائحة كورونا, وفرنا لها كل شيء فهي حافظة للقرآن ونالت كرامة إلهية, دور الأم أساسي فهي من يمنح ابنتها الدفع المعنوي فالأسرة دورها أساسي خلف كل تميز".

بدورها لم تتأخر شقيقة غادة الوحيدة الدكتورة ليزا عن مساندتها طوال العام إدراكاً منها بأهمية تجربة الثانوية العامة.

وتضيف:"كنت ملازمة لها وأرشدتها ماذا تفعل قبل وخلال الامتحانات وبحثت معها عن كافة المعلومات الغامضة, ذكرتها أن الله هو الموفق في كل شيء".

وتتفتح أمام أوائل الثانوية العامة الآن آمال المستقبل العلمي والدراسة الجامعية بعد أن تفوقوا في الثانوية العامة.

استمع للنسخة الصوتية لتقرير مراسلنا محمد بلور:

">