الإثنين 06 يوليو 2020 الساعة 04:45 م

تقارير وأخبار خاصة

 رفح..سلسلة بشرية رفضاً لقرار الضم الإستعماري

حجم الخط

صوت الأقصى – جمال عدوان

"هم باطلون ونحن الباقون", كلمات رددها الحاج الثمانيني أحمد, وهو يشارك في الهبة الشعبية الرافضة لقرار الضم الإستعماري, بجسده المنهك الذي يفوق الإحتلال عمراً وسنينا, وقسمات وجه ترسم ملامح نكبات وعقود عجاف مضت.

وقف الحاج أحمد بين المشاركين ضمن مد بشري امتد من جنوب رفح إلى شمالها, في مشهد وحدوي جمع الوليد قبل المشيب للتأكيد على الحق الفلسطيني.

وشارك في السلسلة البشرية التي دعت لها القوى الوطنية والإسلامية مئات الجماهير والفصائل والعشائر وذو الشهداء والجرحى, رافعين الأعلام الفلسطينية واللافتات الرافضة لقرار الضم.

بدوره أكد ممثل حركة حماس في رفح جمعة الغول ضرورة وجود استراتيجية موحدة لمواجهة الإحتلال بكل الوسائل, مطالباً الدول العربية والإسلامية بدعم القضية الفلسطينية والعمل على إدانة الجرائم التي يمارسها الإحتلال.

من جانبه عد ممثل حركة الجهاد الإسلامي برفح القذافي القطي الوحدة الفلسطينية وفتح المواجهة مع الإحتلال في كل الميادين ودعم عربي وإدانة دولية, خطوات مهمة لصد عنجهية الإحتلال ومنع قرار الضم وإستعادة الحقوق الفلسطينية.

كما دعا السلطة الفلسطينية لترجمة موقفها الرافض لقرار الضم واقعاً والعمل على وقف التنسيق مع الإحتلال وكف يدها عن المقاومة في الضفة المحتلة, ودعم النفير الشعبي في كل المدن الفلسطينية.

ستبقى ساحات الوطن تقيد ناراً في ظل مساعي الإحتلال لقضم مزيد من الأرض الفلسطينية في الضفة المحتلة والأغوار, وستبقى الخيارات مفتوحة وجميع الوسائل متاحة في مواجهة الإحتلال.

استمع للنسخة الصوتية لتقرير مراسلنا جمال عدوان:

">